مركزي العلولا النموذجيين شامة في جبين البر والوفاء وأثرهما عظيم جداً !.

752 مشاهدة
التاريخ : 2017-03-29
Tweet about this on TwitterPrint this pageShare on FacebookShare on Google+

بسم الله الرحمن الرحيم

.

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ، أما بعد

فلايزال في الدنيا خير ، ولايزال للوفاء أهله في كل زمان ومكان ، وبين يديكم أحبتنا تقريراً لمشروعين من مشاريع الوفاء التي تدل على شيم الأخلاق ونبلها ، تبرع بهما مجموعة أخوات فاضلات براً بوالدهن رحمه الله ، ويحتوي كل مشروع منهما على جامع كبير ، وبمواصفات جميلة من سراميك وأرضيات ، وأسقف مستعارة ، وملحق لمصلى النساء ، ومكبرات للصوت ، مع بئر ارتوازي نموذجي عميق ، بخزانين كبيرين للمياه ، ومنصتين لسقيا الواقف والجالس من بني البشر ، وعشر دورات مياه ، منها خمس للرجال ، وخمس للنساء ، ومكان سقيا للبهائم والطيور بمظلة مستقلة ؛ على غرار بئر الوالدة حصة العطني(وفقها الله) التي سنت هذه السنة الحسنة لبناتها وللعالم أجمع ؛ بتنفيذ هذا النوع من الآبار النموذجية الشاملة ، وقد حرصنا أن ينفذ كل منهما في منطقة محتاجة جداً ، وفيها حيوانات كثيرة أيضاً ؛ ليستفيد الإنسان والحيوان من هذا الخير ، سائلين المولى أن يخلف على هؤلاء البنات البارات ؛ ببركة في أعمارهن وأموالهن وأولادهن ، وأن يرزقهن بأبناء بررة ، يبرون بهن كما بررن بوالدهن رحمه الله ، وقد وصلنا تبرعهن السخي عن طريق معالي الشيخ د / صالح العايد وفقه الله وحفظه ؛ فقد تسبب بهذا الخير ، وبالعديد من المشاريع الأخرى في غرب أفريقيا وشرقها ، لاحرمه الله أجرها !.

ويسرنا أن نبشركم بين يدي هذا التقرير ببشارتين عظيمتين :-

الأولى ، أن مركز العلولا رقم(1) تسبب في هجر جامع الرافضة وإغلاقه كما سترون في تقريره والحمدلله .

والثانية ، أن مركز العلولا رقم(2) تسبب في إسلام أمير القرية التي نفذ فيها مع قرابة خمسين من أهلها كما سترون في تقريره أيضاً والحمدلله .

وهذه والله آثار عظيمة لهذين المركزين ، يفرح بهما كل مؤمن (قُلْ بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُوا هُوَ خَيْرٌ مِمَّا يَجْمَعُونَ) ،  ونسأل الله أن يجعل هذه الخيرات والآثار المباركات في ميزان حسنات العلولا ، وبناته البارات ، ووسيط الخير المبارك .

وبعد هذه المقدمة تفضلوا تقريراً مفصلاً ومصوراً عن كل مشروع على حدة ، وذلك عن طريق الروابط التالية :-

المشروع الأول/ مركز العلولا الإسلامي رقم(1) الذي تسبب في هجر جامع الرافضة وإغلاقه والحمد لله :-
 .
 .
يقع مركز العلولا رقم(1) في حي (دونغو) إحدى أحياء مدينة تمالي شمال دولة غانا ، وهو حي جديد مكتظ بالسكان ، ونسبة المسلمين فيه..( للمزيد اضغط هنا ) .
 .
 المشروع الثاني/ مركز العلولا الإسلامي رقم(2) الذي تسبب في إسلام أمير القرية وخمسين من أهلها والحمد لله :-
.
.
وهو يقع في قرية تنبنغ بمحافظة أوتي غرب مدينة (مانغو) في إقليم سافان شمال دولة توجو ، وهي تبعد عن العاصمة لومي بـ 560كيلومتر ، ويبلغ عدد سكانها حوالي 1000نسمة ، ونسبة المسلمين فيهم ..( للمزيد ومشاهدة الذين أسلموا اضغط هنا ) .

 

وختاماً ، نسأل الله أن يتقبل من المتبرع والمتبرع له ، ومن وسيط الخير معالي الشيخ د. صالح العايد ، وأن يبني لهم بيوتاً في الجنة ، ويسقيهم جميعاً من ماء الكوثر شربة لايظمئون بعدها أبدا ، إنه ولي ذلك والقادر عليه ، هذا وبالله التوفيق .

مع تحيات إخوانكم في إعلام مؤسسة اقرأ ؛ نافذتكم إلى غرب أفريقيا ويدكم الأمينة ،،

 

Tweet about this on TwitterPrint this pageShare on FacebookShare on Google+
اقرأ للتعليم والتنمية - التعليقات على مركزي العلولا النموذجيين شامة في جبين البر والوفاء وأثرهما عظيم جداً !.
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة إقرا للتعليم والتنمية بغرب أفريقيا