مركز الوالد صالح العواجي وعائلته رقم1- في دولة التوجو

249 مشاهدة
التاريخ : 2018-04-02
Tweet about this on TwitterPrint this pageShare on FacebookShare on Google+
الحمد لله رب العالمين الذي بنعمته وفضله تتم الصالحات ، والصلاة والسلام الأتمان الأكملان على المبعوث رحمة للعالمين نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين أما بعد.
فإستمراراً للخير الذي جادت به نفس الوالد الشيخ / صالح العواجي – الذي سبق وأن بنى جامعاً ضخماً بدورين في وسط دولة غانا سماه ( جامع إمام الدعوة ) – وهاهو الآن يتبنى هو وعائلته مركزين اسلاميين في كل من دولتي غانا والتوجو ، يحملان اسم ( مركز صالح العواجي وعائلته رقم1 ورقم2 ) ، وبين يديكم الآن تقريراً مختصراً ومصوراً عن المركز الأول ، والذي يقع في قرية جليدي سركا ، وهي من القرى المكتظة بالسكان والتابعة لإقليم كوزا شمال شرق دولة التوجو ، وتبعد عن العاصمة قرابة540كم ، ويبلغ عدد المسلمين فيها(635) جلهم من المهتدين حديثاً ؛ ولذا خصصناهم بهذا المركز ليثبت دينهم ، وينشأ أبنائهم وأحفاهم على الإسلام والسنة !.
والجدير بالذكر أن هذا المركز المبارك مكون من جامع وسكن إمام وثلاثة فصول دراسية كبيرة ، وسور شامل للمباني، وبئر للسقيا ؛ بيد أن البئر لم ينجح في داخل المركز فنفذ في موقع آخر ، وقد بدأ العمل في إنشاء هذا المركز في أواخر شهر ذوالقعدة من العام الماضي1438هـ ، وافتتح بتوفيق من الله في أواخر شهر جمادى الثانية لهذا العام1439هـ ، وقد شارك  في حفل افتتاحه قيادات الدعوة في كيتا ، وعلى رأسهم وفد اتحاد مسلمي توغو ، وإمام  الجامع المركزي في المنطقة ، وعدد من السلطات المحلية السياسية والدينية ، وكلهم أشادوا بالمشروع ، وشكروا الله على هذا الفضل العظيم ، ثم دعوا للمتبرعين والمنفذين والقائمين على المؤسسة بالقبول والرفعة والخلف الحسن !.
ومن الطريف في هذا الحفل حضور وفد من دولة بنين المجاورة وعلى رأسهم فضيلة الشيخ طه ؛ حيث حكى لنا أنه قبل سنوات قصد هذه القرية لدعوتهم إلى الإسلام ، وكانت القرية بأكملها وثنية تعبد الأصنام ؛ ولذا كلما زارهم ودعاهم إلى الإسلام هددوه بالسحر ، وحاولوا مراراً إيذائه بذلك ، ولكن الله حفظه منهم ، وواصل في دعوتهم حتى أسلم على يديه أربعة أشخاص منهم فقط ، وهو لظروف خاصة هاجر إلى دولة بنين المجاورة ، ولكن أولئك الأربعة تعلموا وأخذوا يدعون قومهم حتى حصل هذا الخير العظيم وتجاوز عدد المسلمين في القرية ستمائة شخص ، وأكرمهم الله بهذا المركز ، ولما سمع بخبره أصر إلاّ أن يشارك في حفل افتتاحه ليتذكر جهوده البسيط ، ويرى الثمرة غير المتوقعة التي حصلت من بعده بتوفيق من الله وحده !.
ثم في نهاية الحفل توجه الجميع لقص الشريط وافتتاح المركز وأداء صلاة الجمعة فيه ؛ أما البئر ففتح بعده بأيام في موقع آخر ، وقد ابتهل الجميع إلى الله بأن يتقبل من الوالد الكريم الشيخ صالح العواجي وعائلته المباركة ، وأن يبني لهم بيوتاً في الجنة ، وأن يسقيهم من نهر الكوثر ، إنه ولي ذلك والقادر عليه .
 وفي ختام تقريرنا هذا ، نترككم مع صور المشروع في جميع مراحله ومرافقه ، ونأمل أن تحوز على إعجابكم ، ورضى الله ثم رضاكم ، ولاتنسوا أن تتابعوا تقرير المركز الثاني في دولة غانا على هذا الرابط ، وبالله التوفيق !.

مع تحيات إخوانكم في إعلام مؤسسة اقرأ ؛ نافذتكم إلى غرب أفريقيا ويدكم الأمينة ،،،

Tweet about this on TwitterPrint this pageShare on FacebookShare on Google+
اقرأ للتعليم والتنمية - التعليقات على مركز الوالد صالح العواجي وعائلته رقم1- في دولة التوجو
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة إقرا للتعليم والتنمية بغرب أفريقيا