جامع ابي بكر الصديق(3)يضيء قرية كاييبوا ، ويصد المد الرافضي على حدود التوجو

2106 مشاهدة
التاريخ : 2018-07-28
Tweet about this on TwitterPrint this pageShare on FacebookShare on Google+
الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين، نبينا محمد وعلى آله وصحبه  أجمعين ، أما بعد :
 فبين يدكم تقريراً مختصراَ ومصوراً لمشروع جامع وبئر أبي بكر الصديق(رضي الله عنه)، وهو المشروع الثالث الذي يحمل هذا الإسم ؛ لصد المد الرافضي الخبيث في المنطقة ، وهذا المشروع الذي بين يديكم تبرعت به الأخت المباركة / منيرة الراجحي، عنها وعن والديها وأبنائها ، تقبل الله منهم جميعاً وبنى لهم  بيوتاً في الجنة..!
وقد وصلنا تبرعها هذا بواسطة ابنها ؛  د. معاذ ، وفقه الله ورعاه ، وجعله ذخراً للإسلام والمسلمين .
وهذا الجامع يقع في قرية كاييبوا بمحافظة ( دونغا ) في غرب دولة بنين وعلى حدودها مع دولة توجو ، ولذا تم تنفيذه من قبل ممثلنا في دولة التوجو وفقه الله .
وهذه القرية تبعد عن عاصمة دولة بنين بحوالي 460 كم ، ويبلغ عدد سكانها حوالي 1000نسمة، ونسبة المسلمين فيهم 90% ، وأغلب سكانها من قبائل :  فلاة لوغبا ، وكتوكولي ، دندي المسلمة ، و يشتهر أهلها  بالزراعة ورعاية المواشي .
وقد أنشأ هذا الجامع بناء على طلب أهالي القرية ، وبعد أن زراهم دعاتنا لتفقد أحوال المسلمين في المنطقة ، والوقوف على معاناتهم ومدى حاجاتهم إلى جامع يجمعهم لأداء الجمعة والجماعات !.
والمشروع يتكون من :
– جامع12 /10 =120م2
– بئر بمضخة يدوية مع مواضئ .
– ثلاث حمامات: إثنان للرجال ، وواحد للنساء
وقد بدأ العمل فيه قبل أربعة أشهر تقريباً ، وتم افتتاحه مؤقتاً في أواخر شهر رمضان وأقيمت فيه برامج الإفطار كما سترون في الصور ، ثم استمر العمل بعده حتى أفتتح رسمياً في يوم الثلاثاء11من شهر ذي القعدة1439هـ،الموافق24من شهر يوليو 2018م ، وشارك في حفل الافتتاح جميع أهالى القرية مع أميرهم ، وعدد كبير من أهالي القرى المجاورة وبعض أمرائهم ، كا حضر الحفل لفيف من الأئمة والدعاة في المنطقة، والجميع فرحوا بهذا المشروع الجميل، وأعربوا عن شكرهم وتقديرهم للمتبرعة وللمؤسسة على هذا الإنجاز الرائع في هذه القرية المحتاجة !.
 
وفي ثنايا الحفل قام ممثل المؤسسة في دولة التوجو بإلقاء  كلمة موجزة ، شكر الله فيها ثم ثنى بشكره للحضور ، و جدد شكره وتقديره للمتبرعة ووسيطها ، وللقائمين  على المؤسسة برئاسة الأمين العام ، وتمني للجميع التقدم والتوفيق ، وختم كلمته بدعوة أهالى القرية عموماً إلى الحفاظ على هذا الجامع   الجميل ، والقيام بكل الواجبات تجاهه ؛ لأنه أمانة على عاتقهم  ، وخير ساقه الله إليهم ويجب عليهم الإهتمام به وتفعيله ؛ لينفع الله به كما هي غاية المتبرعة وأمنيتها .
وفي ختام الحفل ، تقدم الجميع نحو قطع الشريط لافتتاح الجامع ، ثم أم المصلين ممثل المؤسسة الشيخ / إبراهيم النحوي  ، وبهذا تم حفل افتتاح هذا الجامع المبارك والحمد لله أولاً وآخرا !.

وختاماً ، لعلنا حتى لا نطيل عليكم ؛ أن نترككم مع صور المشروع في جميع مراحله ومرافقه ، ونأمل أن تحوز على إعجابكم ورضا الله ثم رضاكم  !.

مع تحيات إخوانكم في إعلام مؤسسة اقرأ ؛ نافذتكم إلى غرب أفريقيا ، ويدكم الأمينة ،،

Tweet about this on TwitterPrint this pageShare on FacebookShare on Google+
اقرأ للتعليم والتنمية - التعليقات على جامع ابي بكر الصديق(3)يضيء قرية كاييبوا ، ويصد المد الرافضي على حدود التوجو

التعليقات

محمد المو محمن

ما شاء الله تبارك الله.
جهود مباركة.
تقبل الله من الجميع

2018-07-29
عبدالهادي خضر

ماشاءالله جميل جدا جهود مشكور نفع الله به وتقبل الله للمتبرعة والمتوسطين والمنفذين لاحرمهم الله اجرهم

2018-07-29
محمد ابراهيم احمد

ما شاء الله تبارك الله
عمل جميل ومتقن جزى الله الشيخ النحوي خير الجزاء وتقبل الله من المحسنين وبنى لهم بيتا في الجنه

2018-07-29
إبراهيم النحوي

الشكر موصول للإخوة في أمانة العامة وعلى رأسهم الأمين العام
على هذا الجهود المبذولة لا حرمهم الله الأجر والثواب

2018-07-29
عبد اللطيف أوروتوكو

ماشاء الله تبارك الله عمل جميل ورائع جزى الله المتبرع خير الجزاء ويبني له بيتا في الجنة

2018-07-29

إكتب تعليقاً

الإسـم
بريـدك
أكتب تعليقك

تصفح ايضا

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة إقرا للتعليم والتنمية بغرب أفريقيا