جامع وبئر الصياحي الذي كان من أول ثمراته إسلامه ثلاثة.!

1771 مشاهدة
التاريخ : 2019-02-13
Tweet about this on TwitterPrint this pageShare on FacebookShare on Google+

.

الحمد لله القائل في كتابه العزيز :﴿( إنما يعمر مساجد الله من آمن بالله واليومِ الآخرِ ، وأَقام الصلاة وآتى الزكاة ولم يخش إلَّا اللَّه ، فعسى أولئك أن يكونو من المهتدين )﴾. والصلاة والسلام على سيدنا محمد خاتم الأنبياء المرسلين، وعلى آله وصحبه أجمعين أما بعد ،

فبعون الله وتوفيقه ؛ تم افتتاح جامع وبئر الصياحي في شمال دولة بنين ، والذي تبرعت به الأخت الفاضلة/ هيا بنت ناصر الصياحي لها ولوالديها وأبنائها (بنى الله لهم بيوتاً في الجنة) وبواسطة الأخت الفاضلة/ أم عادل (حفظها الله)، وذلك في يوم الجمعة 19/جمادى الأولى/1440هـ ، الموافق: 25/يناير/2019م.

ويقع هذا المشروع المبارك في قرية سوكوكوبو ، وهي من القرى المهتدية حديثاً والتابعة لمدينة تشاتشو التي تقع في جنوب مدينة باراكو شمال دولة بنين ، وتبعد عن باراكو بـ 40 كم, وعن العاصمة حوالي 460 كم، ويبلغ عدد سكانها (850)نسمة تقريبا، وهي من القرى التي تسكنها قبيلة فولاتى ، ومعظمهم من المزارعين ورعاة المواشي البسطاء .

وتبلغ مساحة هذا الجامع 12*12 = 144متر ، واعتمد له أربع دورات مياه مع مواضئ ، وبئر كهربائي (بيد أن البئر لم ينجح في موقع الجامع لمشكلة الأحجار وتم نقله في مكان آخر كما هو مبين أسفل هذا التقرير) ، ويتسع هذا الجامع لعدد 300 من المصلين تقريباً ، وكان من أول ثمراته اسلام ثلاثة شبان في حفل وضع حجر أساسه ولله الحمد والمنة !.

و نظراً لشدة فرح أهالي القرية بهذا المشروع ؛ فقد شارك في حفل افتتاحه عدد كبير  من أهالي القرية والقرى المجاورة ، مع العديد من دعاة المنطقة ، وفرح الجميع  بهذا المشروع الجميل ، وأعربوا عن شكرهم وتقديرهم للمتبرعة وللمؤسسة على هذا الإنجاز الرائع في هذا الموقع المحتاج !.

وتخلل الحفل العديد من الكلمات ، كان من أهمها كلمة عمدة القرية السيد/بورو يايا ، حيث حمد الله تعالى وأثنى عليه، ثم شكر المؤسسة والقائمين عليها على جهودهم وقيامهم بمثل هذه الأعمال الخيرية التي تزيد المسلمين رفعة في هذه الدولة ، ودعا الجميع إلى المحافظة على هذا الجامع وإحيائه بالذكر والصلاة والتعليم .

ثم توالت الكلمات في هذا الحفل المبارك ، وشارك في الكلمات كل من :

–  مدير مدرسة دار العلوم للدراسات الإسلامية، فضيلة الدكتور /بكاري سيدي يعقوب .

– وداعية مؤسسة اقرأ في المنطقة الشيخ/ جناد حكيم  .

– وممثل الجهة المشرفة على المشروع ، الأخ/عبداللطيف أوروتوكو، والذي أعرب عن مدى فرحه وسروره بهذا المشروع الجميل الرائع ، ثم قدم شكره لمؤسسة اقرأ على سعيها الدائم في تحقيق طلبات المسلمين المحتاجين ، ورفع مستوى التعليم الديني في هذه الدولة خاصة ، وفي دول غرب أفريقيا عامة ، وتمنى من الله دوام التوفيق والنجاح للقائمين على أمر هذه المؤسسة ، وأن يبارك الله في أموال المحسنين ، وأن يديم عليهم وعلى بلادهم الأمن والاستقرار والرخاء ، وأن يجنبهم الفتن ما ظهر منها وما بطن ، ثم قدم شكره وتقديره لمن تبرع بهذا الجامع ، وهي الوالدة الكريمة / هيا بنت ناصر الصياحي بنى الله لها ولوالديها بيوتاً في الجنة !.

ثم بعد ذلك تقدّم الحضور الكرام لقص الشريط وافتتاح أبواب المسجد ، وانتهى الحفل بأداء أول صلاة جمعة في هذا الجامع المبارك ، وكانت بإمامة الأخ الداعية/عبداللطيف أوروتوكو .

وأما البئر فلم يفتتح في نفس اليوم ؛ لأنه لم ينجح بجوار المسجد بعد عدة محاولات كما ذكرنا لكم ، ثم نقل لموقع آخر محتاج ، وقد افتتح بعد الجامع بإسبوعين تقريباً ، وأضفنا صوره المختارة لهذا التقرير الذي تأخر نزوله في موقع المؤسسة بسبب ذلك .! 

هذا والله نسأل ؛ أن يبارك للمتبرعة في أموالها وأولادها ، وأن يرزقها سعادة الدارين ، وأن يجمعها مع من تحب في أعلى الجنة ، إنه جواد كريم !.

وختاماً ، نترككم مع صور المشروع في جميع مراحله ومرافقه ، ونأمل أن تحوز على إعجابكم ورضا الله ثم رضاكم  !.

مع تحيات إخوانكم في إعلام مؤسسة اقرأ ؛ نافذتكم إلى غرب أفريقيا ، ويدكم الأمينة ،،

Tweet about this on TwitterPrint this pageShare on FacebookShare on Google+
اقرأ للتعليم والتنمية - التعليقات على جامع وبئر الصياحي الذي كان من أول ثمراته إسلامه ثلاثة.!

التعليقات

محمد ابراهيم احمد

ماشاء الله تبارك الله
اللهم تقبل

2019-02-13
إبراهيم النحوي

ماشاء الله عمل جميل ونظيف كتب الله أجوركم

2019-02-13
صلاح

ماشاء الله تبارك الله
الله يتقبل الجهود وينفع الإسلام والمسلمين

2019-02-20
عبد اللطيف

ما شاء الله
بنى الله للمتبرعة والوسيط بيتا في الجنة

2019-02-21

إكتب تعليقاً

الإسـم
بريـدك
أكتب تعليقك

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة إقرا للتعليم والتنمية بغرب أفريقيا