مركز الوالدة أم محمد العايد يحقق أمنية دامت ثلاثة وعشرون عاماً.!

423 مشاهدة
التاريخ : 2019-05-16
Tweet about this on TwitterPrint this pageShare on FacebookShare on Google+

.
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ، أما بعد

فيتعبر مركز الوالدة أم محمد العايد (مزنة الحربي رحمها الله تعالى) ، من أهم المراكز التي نفذتها المؤسسة في غانا لهذا العام ؛ حيث يقع في حي سكاني كثيف جداً ، وهو حي (اتشياسي) الواقع شرقي حي أبريم بمدينة كوماسي ، ثاني أكبر مدينة في دولة غانا .

ومما يمتاز به هذا المركز المبارك وقوعه على الشارع العام ، وبجوار محطة ركاب ، مما جعله وجهة لكل غاد ورائح من ركاب التكاسي وحافلات النقل العامة ، وخاصة أنه لا يوجد بالقرب منه لا مسجد ولا جامع يذكر !. 
ومن عجائب القدر أن هذا المشروع أعتمد لقرية أخرى ، وبدأنا في نقل المواد إليها ؛ ولكن حصل خلاف جعلنا ننقل المشروع قبل بدئه ، ثم أخذنا نبحث له عن مكان مناسب حتى استقر في هذا الموقع الاستراتيجي الذي أراده الله ، وحقق فيه أمنية رجل من أهل السنة والجماعة أوقف هذه الأرض لبناء جامع للمسلمين منذ23 عاماًً ، ولكنه لم يوفق بمن يتبناها ، حتى جاء هذا المشروع المبارك ؛ فحقق أمنيته ، وحول حلمه إلى حقيقة أبكته فرحاً يوم الافتتاح .!

والمركز عبارة عن جامع ومحلات تجارية ، وأربع قاعات تعليمية قابلة للزيادة ، وبئر كهربائي بخزان وصنابير للسقيا ، تبرع به أبناؤها وأحفادوها وفقهم الله وتقبل منهم جميعاً .
وقد بدأ العمل فيه مع مطلع شهر صفر لهذا العام ، وأستمر بلا توقف جتى تم افتتاحه في يوم الجمعة27 شعبان 1440هجرية ، الموافق 3/مايو/2019ميلادية .
وكان الحفل على شرف الأمين العام بصفته الرسمية ، وبصفته ابن للمتبرعة رحمها الله تعالى ، وقد حضر الحفل لفيف من أهالي الحي ومن جوارهم ، وعلى رأسهم بعض المسؤولين والأمراء والدعاة ، وقد تخلل الحفل  الفقرات التالية :
– الافتتاح بآيات من الذكر الحكيم تلاها الطالب عبدالمتعالي من طلاب مركز الهدى . 
– كلمة الترحيب من الشيخ /أبوبكر آدم (الامام المرشح للمركز)
– كلمة الشكر ،ألقاها الأخ محمدكمال شريف حيث قدم الشكر للمؤسسة نيابة عن الأهالي .
– كلمة المدير التنفيذي وقد لخص كلامه في بيان أهمية هذا المركز، وأنه يستحق الاهتمام الكامل كغيره من مركز المؤسسة.
– كلمة الأمين العام وقد لخص كلامه في التعريف بالوالدة متبرعة المركز رحمها الله ، وعرض صوراً من حياتها المملوءة بالعبادة والطاعة لله تعالى ، ثم دعا لها بالرحمةوالمغفرة ، وانهى كلمته بإعلان الإمام المرشح للمركز لتعريف الناس به .

-كلمة أمير (اتشياسي) ، وقد لخص كلامه في حمدالله وشكره ثم قدم شكره للمؤسسة التي قدمت لهم هذا الخير العظيم ، ودعى للمتبرعة بالقبول والرحمة . 
وانتهى الحفل بقص الشريط ، وأذان صلاة الجمعة ؛ لتكون أول صلاة في المركز هي صلاة وخطبة الجمعة التي قام بها الشيخ /علي العايد (ابن المتبرعة) وكانت عن أهمية ومكانة البر في الإسلام ، وبيان بعضاً من صوره !.
وقد توج الله الحفل بإسلام رجل وامرأة تأثرا بالمشهد ؛ فاعلنا اسلامهما بعد صلاة الجمعة مباشرة ، فارتفعت أصوات الحضور بالتكبير والتهليل  .
وبعدها توجه الأمين العام لإفتتاح بئر المركز وسط فرحة المستفيدين وتكبيراتهم ، وبهذا انتهت مراسم الافتتاح لهذا المركز الإسلامي المبارك .

والجدير بالذكر أن أبناء وأحفاد المتبرعة سارعوا لتبني برنامج لإفطار الصائمين في المركز ، ليبدأ بفاعلية أكبر ، فجزاهم الله خيراً .

وختاماً نسأل الله ؛ أن يرحم المتبرعة الوالدة أم محمد العايد ، وأن يجعل سحائب مغفرته رحمته ورضوانه تتنزل على قبرها ، وأن يبني لها بيتاً في الجنة ، وأن يبارك في أولادها وأحفادها ، وأن يرزقهم جميعاً سعادة الدارين ، وأن يجمعهم بها مع من يحبون في أعلى الجنة ، إنه جواد كريم !.

وحتى لانطيل عليكم ، نترككم مع صور المشروع في جميع مراحله ومرافقه ، ونأمل أن تحوز على إعجابكم ورضا الله ثم رضاكم  !.

مع تحيات إخوانكم في إعلام مؤسسة اقرأ ؛ نافذتكم إلى غرب أفريقيا ، ويدكم الأمينة ،،

Tweet about this on TwitterPrint this pageShare on FacebookShare on Google+
اقرأ للتعليم والتنمية - التعليقات على مركز الوالدة أم محمد العايد يحقق أمنية دامت ثلاثة وعشرون عاماً.!
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة إقرا للتعليم والتنمية بغرب أفريقيا