عبدالغني يختصر المسافة بين كوماسي غانا وعريفجان ساحوق السعودية..!

429 مشاهدة
التاريخ : 2019-06-03
تصنيف المادة : المكتية المرئية
Tweet about this on TwitterPrint this pageShare on FacebookShare on Google+

الحافظ عبدالغني ، من حلقات المؤسسة في مدينة كوماسي وسط دولة غانا ، وهو طالب من طلاب المنح في جامعة القصيم الآن ، تولى إمامة المصلين في صلاتي التراويح والقيام بجامع عريفجان ساحوق وسط السعودية حرسها الله ؛ ليختصر بهذا حكاية دامت عقوداً من الدعم ، والعمل المتواصل الذي استمر قرابة ثلاثين عاماً ، ووضع بذرته الشيخ/ صالح القزلان ، إبان إفاده للتعليم من قبل وزارة المعارف السعودي آنذاك – جزاه الله خيراً – حيث أخذ على عاتقه نشر ثقافة الإهتمام بحفظ القرآن الكريم بين المسلمين ، ووجود حلقات تحفيظ للقرآن في المساجد ، وبدأها فعلاً بحلقة في المصلى المجاور لبيته ، في حي أولد تافوا بمدينة كوماسي وسط دولة غانا – والذي أصبح بعد ذلك جامع التوحيد الممتلئ بالحلقات والطلاب الآن – وأستمرت الحلقات التي غرسها الشيخ القزلان تمتد من مدينة لأخرى ، وترعاها جمعيات مختلفة ؛ حتى ورثتها مؤسسة اقرأ للتعليم والتنمية عام2005م ، ورفعت رآيتها ، وضعت لها اللوائح والنظم ، وتوسعت فيها رأسياً وأفقياً ؛ حتى دخلت كل أقاليم غانا العشر ، وأنتقلت لمناطق عدة في ساحل العاج ، وتجاوز عدد الملتحقين فيها ثلاثة آلاف طالب وطالبة ، وخرجت من الحفاظ أكثر من ستمائة حافظ وحافظة ولله الحمد والمنة .!

ثم دارت الأيام حتى عادت ثمار الدعم لبلد الدعم ؛ حيث تولى عدد من حفاظ حلقاتنا ؛ إمامة عدد من المساجد في السعودية خلال شهر رمضان ، كما شارك عدد آخر منهم في دورات الحفظ الصيفية المكثفة ؛ كمحفظين ومشرفين في كل من المدينة المنورة ، والقصيم ، والرياض ، وحائل وغيرها ؛ وكان من بينهم المحفظ عبدالغني الذي اختصر تلك الحكاية ، وهذه المسافات الزمنية والمكانية ؛ بإمامته لجماعة مسجد عريفجان ساحوق وسط السعودية ، وسجلنا له هذا المقطع ؛ ليرى الداعمون ثمار دعمهم هنا وهناك ، هذا ونسأل الله أن يتقبل منا ، ومن المحسنين والمشاركين في هذا المسيرة المباركة.!

مع تحيات إخوانكم في مؤسسة اقرأ ، نافذتكم إلى غرب أفريقيا ويدكم الأمينة ،،،

لاتنسانا من دعائك وهنيئاً للداعمين ،،،
Tweet about this on TwitterPrint this pageShare on FacebookShare on Google+
اقرأ للتعليم والتنمية - التعليقات على عبدالغني يختصر المسافة بين كوماسي غانا وعريفجان ساحوق السعودية..!
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة إقرا للتعليم والتنمية بغرب أفريقيا