مركز أم حمد للتعليم والتدريب المهني ؛ ثاني مشاريعها المباركة لنفع المسلمين في غانا.!

827 مشاهدة
التاريخ : 2020-01-07

 الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد و على آله وصحبه أجمعين أما بعد ،   

فتحقيقاً لهدف تنمية القدرات البشرية التي هي من أهم أهداف مؤسسة إقرأ ؛ فقد وضعت المؤسسة وسائل متنوعة لتحقيق ذلك ، ومن بينها ؛ بناء مراكز علمية وتأهيلية لتدريب الناشئة وتزويدها بوسائل التعليم الحديثة، ليكونوا بذلك مؤهلين على خوض غمار الحياة والاعتماد على أنفسهم بعد الله !.

ومن هنا تم اعتماد المشروع الثاني من مشاريع الوالدة الكريمة / أم حمد بنت عبدالله الغراب ألا وهو ( مركز أم حمد للتعليم والتدريب المهني) هذا المركز الذي هو عبارة عن مشروع متكامل يضم قاعتين كبيرتين مع إدارتيهما ، أحدهما لتعليم الحاسب الآلي ، والثانية لتعليم البنات مهنة الخياطة ، مع محلين تجاريين وغرفة حارس ودورات مياه للرجال وللنساء وسور شامل ؛ وقد سبق هذا المشروع المميز ، مشروع بئرٍ أرتوازيٍ لأحد المراكز الإسلامية في شمال غانا وقد أصدرنا له تقريراً مرئياً في حينه ، واليوم أضافنا بعض صوره المختارة أسفل هذا التقرير – ونسأل الله أن يتقبل منها ذلك كله ، وأن يرزقها خيري الدنيا والآخرة ، وقد جائت هذه المشاريع المباركة بواسطة الشيخ / صالح القزلان ،  جزاه الله عنا وعن المسلمين خيراً .

والجدير بالذكر أن هذا المركز المهني خصص لفتيان وفتيات المسلمين عامة، والمهتدين الجديد خاصة ؛ حيث غالباً ما يطردون من أهلهم بعد دخولهم في الإسلام ، فيبقون حيارى لا مأوى لهم ولا حرفة يقتاتون منها والله المستعان .!

ولهذا فإن هذا المشروع بهذه الفكرة والمواصفات فرج لهم ، وهو الأول من نوعه في المنطقة للمسلمين عامة وللمهتدين خاصة ، وسوف يؤتي ثماره اليانعة بإذن الله تعالى ، ولاسيما وقد وضع وسط خمس مدارس إسلامية في منطقة أبريم ، وكلها تخرج دفعات من الشباب لا يعرفون شيئاً من   المهن اليدوية .

وبتوفيق من الله استمر العمل في تنفيذه قرابة ستة أشهر وتم افتتاحه في يوم الأحد العاشر من شهر يناير 2020 م ، وحظي بحضور عدد كبير من الأمراء والوجهاء والمشايخ وطلبة العلم ، وجاء عدد من من الإعلامين لتوثيق الحفل وإعلانه عبر وسائل الإعلام المختلفة ، وكانت فقرات الحفل كالتالي:

أولاً : تم افتتاح الحفل بتلاوة عطرة من أحد طلاب مركز الهدى للتعليم والدعوة والإرشاد

 ثانياً : كلمة الترحيب بالضيوف ألقاها فضيلة الشيخ /أبوبكر عثمان ، أمام جامع العمير ؛ حيث حمدالله وأثنى عليه ، ثم رحب بالحضور أحسن ترحيب ، وختم كلمته بالدعاء للمتبرعة والوسيط .

 ثالثاً : كلمة الشكر نيابة عن  أهالي حي ابريم ، ألقاها فضيلة الدكتور /عباس شمس الدين إبراهيم ، وقد عبر فيها عن فرحهم العميق بهذا المركز ، وبين شكرهم للمتبرعة الوالدة أم حمد الغراب ولكافة أصحاب الأيادي البيضاء الذين يسعون لتنمية البشرية عامة والمسلمين منهم خاصة ، ودعا للجميع بالتوفيق والسداد.

رابعاً : كلمة عن أهمية العلم ومكانته وحاجة الناس إليه،  ألقاها فضيلة الدكتور/خالد أحمد مدير ثانوية طيبة المسائية ، وقد بين فيها أهمية العلم وضرورة التركيز على علوم القرآن واللغة العربية ، ثم التسلح بالمتاح من العلوم الحديثة ، وبين أن مؤسسة اقرأ هي المؤسسة التي تعتني بهذا ، فاسمها يدل على ذلك ، وفعلها يطبقه ويؤكده ، وختم حديثه بالدعاء للمؤسسة ومموليها ومفكريها !.

 خامساً : كلمة الشيخ/احمد شرف الدين مشرف البرامج والأنشطة بالمؤسسة؛حيث ركز في حديثه على المثل الصيني (علمني كيف أصيد السمك ولا تعطني السمكة) وبين أن المؤسسة تتخذ هذه الفكرة في تطوير الشباب،  كما دعا إلى الحرص على الاستفادة من هذا المركز الذي يحلم به الجميع ، بل ويحسدنا عليه غيرنا من ملل الضلال ، وختم كلامه بالدعاء للمتبرعة وللوسيط .

سادساً : كلمة المدير التنفيذي للمؤسسة ، ومضمونها بعد حمد الله والثناء عليه هو التعريف بالمؤسسة وأهدافها وأعمالها ، وبين أن من أهم أعمالها رفع المستوى العلمي والثقافي لدى الشباب المسلم ؛ ليصبحوا في المستقبل أعضاء نافعين في مجتمعهم ، وختم بالشكر للمتبرعة والوسيط نيابة عن الأمين العام  ، وختم كلامه بالدعاء للمؤسسة بالنجاح والتقدم والإزدهار .!

 سابعاًكلمة ممثل البلدية في المنطقة ، وقد أبدى فرحه بالمشروع ، ودعا للمتبرعة وللجهة الداعمة، ثم دعا المسلمين إلى إرسال أولادهم ليتعلموا ويستفيدوا من هذا المركز .

 ثامناً: كلمة أمير ابريم وقد ألقاها نيابة عنه أحد مسؤوليه ؛ حيث قدم الشكر للمؤسسة ، ودعا للمتبرعة والوسيط ، وبين أن الإسلام  منبع خير للجميع ، وأن هذا المشروع أكد ذلك ؛ ودعا أهالي ابريم قاطبة إلى التعاون والتكاتف على الرغم من اختلاف الأديان والجنسيات ليستفيدوا من هذا المركز ويحافظوا عليه .

 تاسعاً :  كلمة أمير زونغو الحاج/يوسف موسى ، وقد حمد الله وأثنى عليه ، ثم دعا أهالي ابريم جميعاً إلى توحيد الكلمة ، كما بين لمدراء المدارس الأخرى أن هذا المشروع يعتبر حلقة وصل ورابط تواصل لكل المدارس الإسلامية الموجودة في المنطقة ؛ فعليهم أن يرسلوا  طلابهم ليستفيدوا منه ، ثم دعا بالبركة وطول العمر للمتبرعة والوسيط والأمين العام ولكل من ساهم في تحقيق هذا الخير لهم .

 وقد  انتهى الحفل بقص الشرط والتجوال في القاعات في هيئة ؛ تهز القلب طرباً وتدمع العين فرحاً، وتطلق اللسان بالدعاء شكراً ووفاءً .

والجدير بالذكر أن هذا المشروع الكبير والجميل دعم من مؤسسة إقرأ لمركز الهدى للدعوة والإرشاد ؛ لتحقيق أهدافه ، فهو وحده لا يستطيع ، واليد الواحدة لا تصفق  ، وشعار مؤسسة اقرأ دائماً (يداً بيد نحو مستقبل أفضل) .!

وختاماً ، نعتذر لإطالتنا عليكم ، ولكن أردناكم أن تعيشوا هذا الحدث المفرح معنا ، ونترككم مع صور المشروع في جميع مراحله ومرافقه ، ونسأل الله أن تنال على رضاه ثم رضاكم ،،

مع تحيات إخوانكم في إعلام مؤسسة اقرأ للتعليم والتنمية ؛ نافذتكم إلى غرب أفريقيا ، ويدكم الأمينة ،،

اقرأ للتعليم والتنمية - التعليقات على مركز أم حمد للتعليم والتدريب المهني ؛ ثاني مشاريعها المباركة لنفع المسلمين في غانا.!

التعليقات

الأمين العام

هنيئاً للوالدة أم حمد الغراب كل هذه الأجور، ونسأل الله لها القبول والخلف الحسن،،

2020-01-08
محمد ابراهيم احمد

الحمد لله رب العالمين
تقبل الله من المتبرعة وبارك لها وللوسبط في العمر والمال والأهل

2020-01-18

إكتب تعليقاً

الإسـم
بريـدك
أكتب تعليقك

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة إقرا للتعليم والتنمية بغرب أفريقيا